…هكذا أسدل « الماتشو » ظلام لحيته Mar08

Tags

Related Posts

Share This

…هكذا أسدل « الماتشو » ظلام لحيته

إنهما هنا والآن

وقد كانا هناك

في قديم اللازمان

كانا هناك

لا فرق..

هو إنسان

و هي إنسان

ولما جاءا إلى هنا

أسدل ظلام لحيته وقال :

أنا رجل..

وأنت ولحيتي سيان

في سواد الهامش تعيشان

أحلقكما متى أشاء

وكما أشاء

لي كل الإنتشاء

وكل ما لكما :

استنشاق الهواء

أنا الكل ككل الرجال

وأنتما بدوني اللاشئ

ككل النساء !

بقلم عادل مخلص